المراقبة الأمنية الباب الأمامي: ما يجب أن تعرفه

أشياء يجب مراعاتها مع مراقبة الباب الأمامي

المراقبة الأمنية الباب الأمامي مهم لعدد من الأسباب. يحدث العديد من حالات الانقطاع في منازل الناس من خلال الباب الأمامي، وغالبا ما يقترب الزوار غير المعترف بهم من الباب، مما يجعل الكاميرا في الباب الأمامي استثمارا معقولا ومفيد للغاية لكثير من الناس.

أمام الباب الكاميرات اثنين من الصعوبات الرئيسية. وأبرزها أن الإضاءة غالبا ما تكون غير كافية للكاميرا لالتقاط صورة قابلة للاستخدام. معظم الكاميرات الأمنية، عند وضعها بشكل فعال، وتقع في موقف حيث أنها الاستفادة من منطقة مع الضوء الأمثل، وخاصة في الليل. أما في الباب الأمامي، فإن الكاميرا يجب أن تكون قادرة على العمل في أشعة الشمس الساطعة وظلام الليل، وذلك تهدف إلى المنطقة التي تتلقى الظل خلال النهار والشارع أو ضوء الشرفة خلال ساعات المساء يمكن أن تكون مفيدة. أيضا أن تأخذ في الاعتبار ما إذا كانت الكاميرا سوف تتعرض لأضواء ساطعة من تمرير السيارات ليلا عند اتخاذ قرار بشأن التنسيب. لمنع المشاكل، فمن الأفضل للاستثمار في كاميرا الباب الأمامي الذي يتكيف تلقائيا مع ظروف الإضاءة.

صعوبة أخرى مع الكاميرات الباب الأمامي هو العثور على موقف قابل للاستعمال التي سوف التقاط الصورة التي تحتاجها أمام الباب. في معظم المواقع، يمكن وضع الكاميرا لالتقاط وجه الشخص الذي يقترب من الباب، على الرغم من كونه أعلى بكثير من الشخص. إذا وضعت مرتفعة جدا في الباب الأمامي، ومع ذلك، فإنه سوف تكشف فقط رأس رأس الشخص. لاستيعاب لهذا، يجب أن توضع الكاميرا مستوى مع ارتفاع الشخص العادي.

باختصار، الكاميرات المصممة لتعلق مباشرة على الباب هي خيار جيد للتغلب على زيادة أمن منزلك.

Refluso Acido